قصة فتيحة وضهورها في روتيني اليومي بملابس فاضحة


08 octobre 2020

بعد ظهورها بملابس فاضحة.. ضحية “روتيني اليومي” تصدم المغاربة بمقاطع فيديو جديدة وهذا ما قالته

قالت فتيحة التي وجّه لها زوجها طعنات خطيرة على مستوى المؤخرة، بسبب ظهورها في فيديوهات “روتيني اليومي”، إنها لا تقصد الإساءة للمرأة المغربية، بسبب الفيديوهات التي تنشرها على قناتها في اليوتوب.

وأوضحت فتيحة في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنها اضطرت لتصوير فيديوهات روتيني اليومي، لأنها لا تملك خيارا آخر، فقد اشتغلت كخادمة في المنازل لعدة سنوات، من أجل مساعدة زوجها على مصاريف المنزل.

واعترفت ضحية روتيني اليومي، بالخطأ الذي قامت به، بحيث طلبت من المغاربة تشجيعها على الرفع من نسب المشاهدة.

وقالت فتيحة إنها كانت في البداية تقوم بتصوير مقاطع فيديو وهي تحضر “طاجين بالخضر” ولا تجد أي تفاعل، لكن حينما بدأت تهتم بمظهرها، أصبح الكل يتفاعل معها.

وأكدت المتحدثة نفسها، التي ظهرت وهي ترتدي “قفطان” مغربي، وتضع على رأسها منديلا، أنها ستحاول نشر مقاطع محترمة جدا، لأن هدفها الوحيد هو التفاعل مع الفيديوهات التي تنشرها بين الفينة والأخرى.